حقوقيون

هند قطران | “أنا أسود البشرة… كفى عنصرية!”

هند قطران


حلقة في برنامج جعفر توك بعنوان "انا أسود البشرة.. يكفي عنصرية".

تحدثت بها صديقتنا بسمه ناصر عن العنصرية في اليمن.
وايضا هناك ضيوف اخرين من موريتانيا والسودان وتونس.

اتمنا ان تتابعوها. لعل وعسى تستجيبوا لصرخات هؤلاء الناس الذين عانوا وتألموا من العنصرية في مجتمعاتنا والتي يمارسها الجميع وعلى رأسهم القائمين على تنفيذ القانون والذي من المفترض ان يكونوا هم اول ناس يحترمون القوانين ويحفظون حق الانسان و كرامته وأمنه. ولكن مع الاسف هم اول ناس يخترقون هذه القوانين.

في الحلقة ايضا تم عرض قصة حب جميلة تخطت كل المفاهيم والافكار العنصرية السائده في مجعاتنا.
لان الحب لا يعترف بهذه المفاهيم والافكار ايا كان مصدرها. الحب لا يعرف حواجز او اختلافات قائمه على اللون والعرق والدين ولا يعترف باي فوارق اجتماعية او ثقافية او فكرية او النوع الاجتماعي او اي فارق سن.
الحب يجعلك تكون انسان في كل علاقاتك او اعمالك مع البشر اوالحيوان او الجماد.

ياريت يكون ديننا هو الحب ولا دين غيره لكانت حياتنا مختلفة كنا تقبلنا بعضنا البعض بكل اختلافاتنا.

#الحب_ثقافة.
#كفي_عنصرية.


هند قطران | ناشطة حقوقية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: