حقوق المراءة

حقوق المراة العراقية | #كافي_عنف_أسري

#كافي_عنف_أسري

في ظل تزايد حالات العنف الاسري في المجتمع واخرها كانت حالة المرأة المعنفة التي انتشرت قصتها على مواقع التواصل الاجتماعي (الضحية ش).
بعد متابعة الحالة من قبل احد راصدي مركز النماء لحقوق الإنسان وتواصله مع العميد السيد غالب العطية مدير الشرطة المجتمعية في العراق تبين فعلا وجود هذه المرأة في مستشفى العزيزية للولادة التي اتت اليه وهي في حالة صعبة جداً نتيجة حملها وتعرضها لكسور ومضاعفات اخرى نتيجة لعدم وجود الرعاية الصحية للضحية ادى ذلك لفقدانها طفلها.
وكما قال العميد غالب العطية ان مفارز من الشرطة المجتمعية ذهبت الى المستشفى والتقت بالضحية بحضور الدكتورة المشرفة على حالتها وتبين انها بصحة لا باس بها وفعلاً متعرضة لعنف واذى وتم الاستماع لها وتشجيعها على تقديم شكوى اصولية وسنقوم باحضار ضابط تحقيق الى سرير الراقدة رغم ذلك رفضت الشكوى وقالت ان زوجي ابن عمي ولا اريد ان اسبب احراجاً لابي!.
واكد العميد على الاستمرار بمتابعة حالتها وتقديم الدعم النفسي والمادي للضحية واللقاء بزوج الضحية وتوجيهه بالتزاماته ومسؤولياته أتجاه زوجته.
وبدورنا كمدافعين عن حقوق الانسان نتمنى ان لا تمر مثل هكذا قضايا من العنف الاسري دون تحقيق وايضا نجدد مطالبتنا بالاسراع بتشريع قانون مناهضة العنف الاسري للحد من هذه الظاهرة التي استفحلت في المجتمع.

رفضت تشتكي ؟؟ توجيه زوج الضحيه وتوجيهه اتجاه زوجته ؟؟ يعني صدك يحجي العميد..كل السواه بيها من تكسير يتوجه فقط ويعلموه كيف يعامل زوجته كبشر ؟
#النماء_رصد
#حقوق_المرأة_العراقية
#سارة_جاسم



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق