مفكرون

Johnny B. Good | دروس في المنطق: فضيحة اخرى في غباء وفساد ترامب مرة اخرى هبوا جماعة المطبلين


دروس في المنطق:

فضيحة اخرى في غباء وفساد ترامب

مرة اخرى هبوا جماعة المطبلين لترامب ليتهمون المستشار الامن القومي السابق جون بولتن بالكذب والخيانة وتعريض الوطن للخطر بسبب تفشيه لاسرار الدولة والحكومة, وقاموا بالدعاية السخيفة على ان بولتن متفق مع الديمقراطيين لإسقاط المطي ترامب بينما السياسيين من الجمهورين في مجلس النواب والشيوخ التزموا الصمت كلياً ولم ينطقوا او يصرحوا بشيئ حتى لا يقعون بموقف محرج او يخسرون شعبية ترامب في الانتخابات القادمة فجميعهم يدركون من هو جون بولتن وما هو ولاءه للماكنة الحربية الامريكية ولليمين العسكري المتطرف.

المسؤولين الكبار في الحزب الجمهوري دوما يحاول ان يحتفظ بقدر الامكان بالسيطرة على مجلس النواب ومجلس الشيوخ, ولهذا لا يحبذون تصريحات اي من السياسيين الجمهورين بخصوص قضية جون بولتن الذي يعتبر من كبار المقامات في الحزب الجمهوري ولا بالشخصيات التي سبقته في إستقالاتهم او إقالتهم, لان الجميع يدركون غباء ترامب وسياسته الحمقاء سوى كانت في الداخل او الخارج.

المستشار القومي السابق جون بولتن لم يكن طرده بسبب إستعجاله للحلول العسكرية السريعة كما صرح هذا الغبي ترامب, بل كان بسبب ما حصله قزم كوريا الشمالية بإعتراف امريكي ودولي بشرعيته التي لم يكن يحصلها والده ولا جده من اي رئيس امريكي, ولكن غباء ترامب استطاع قزم كوريا الشمالية حصول الاعتراف الدولي مقابل لا شيئ, (يعني بالمثل العراقي, اخذ الجعموص ترامب للشط ورجعه عطشان), وهذا ما اثار حفيظة بولتن الذي كان يود قصف كوريا الشمالية بالاسلحة النووية إن تطلب الامر.

للعلم فقط, اني لست من اتباع جون بولتن ولا مشجعيه او المتحمسين له, ولكن الحق يقال بان ما سمعته في الاخبار عن الذي تمكنوا من الحصول على نسخة مسبقة قبل الطبع بان لا يوجد اي خرق او كشف معلومات سرية افي الكتاب طلاقاُ ولم يفشي اي سر من اسرار الدولة ولا اصلاُ له علاقه بتهديد امن الدولة, ولم يذكر فيه اي من الاجتماعات او المواضيع السرية, مجرد فضح تصرفات ترامب.

وكما اسلفنا في الاعلى ان كل ما موجود في الكتاب هو ذكر غباء ترامب الذي لا مثيل له وتردده وتقلباته في إتخاذ القرار, ولا يصغي لاي من المستشارين في اتخاذ قرارته غير ابنته وزوج ابنته وكلاهما لا يفهمون اي شيئ في السياسة سوى كانت داخلية او خارجية.

جميع الذي استقالوا او اقيلوا من مناصبهم هم بالاصل يعتبرون من العمالقة الجمهوريين ذات مقام عالي توظيفهم في هذا المناصب حتى يرشدون الغبي ترامب ومراقبتهم له لعدم اتخاذ قرارات قد تهلك البلد. وهؤلاء بانفسهم اعترفوا ان ترامب غبي احمق لا يطاق العمل معه او التقرب منه لشدة غباءه.

والمصيبة ان بعض الجمهوريين من اليمينيين المتطرفين يحاولون اسقاط جميع السياسيين المقيلين من مناصبهم او المستقيلين فقط من اجل نصرة ترامب, هذا الخائن الذي صرح امام العالم في مؤتمر صحفي عالمي في هيلنسكي بنقض جميع الاجهزة الامنية والسرية والإستخباراتية الامريكية وصرح بانه يتفق مع كلام الطاغية بوتين عن انه لم يتدخل في شؤون امريكا الانتخابية لسنة 2016,

واليوم نسمع اخبار عن أبنة أخت ترامب الدكتورة ميري ترامب تفضحه على العلن عن سرقة اموال ابيه الذي كان مصاب بمرض النسيان وكيف تحايل على الضرائب ليتخلص من دفعها وكثير من اسرار العائلة الفاسدة ستظهر على العلن, فعلى الجوقة المطبلة لترامب التيهئ والتحضر بموضوع عنها ليتم اسقاطها

Mazzin Haddad, 06/22/2020 Michigan / USA


Johnny B. Good

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى