حقوق المراءة

حقوق المراة العراقية | من ضحية لزواج القاصرات الى قصة امرأة ناجحة..

اني سرى من ديالى، قصتي بدت من انفصال امي وابويه، عشت تحت سيطرة زوجة الاب وقوانينها ، اولها ممنوع نشوف امي، والثاني لحد صف ثالث متوسط وتگعدنا بالبيت.
اني چنت شاطرة وانو ابطل من المدرسة يعني الموت بالنسبة الي.
بس هم گعدتني ، مرت الايام وقرروا يزوجوني بحجة شنو گعدة البنية بالبيت اول وتالي مصيرها الزواج رغم چنت صغيرة ١٥ او ١٦ سنة.
تزوجت و مشاكل كومة وعراك وضرب، ماتحملت قررت اروح لبيت امي وافكر بمستقبلي، طلعت حامل وصار عندي بنية،بس هالشي ما مامنعني ارجع اكمل دراستي بتشجيع امي قدمت سادس أدبي خارجي، ونجحت وظلت امي ويايه تشجعني دخلت معهد وطلعت من الأوائل بعدها شفت طموحي اكبر فكملت بكالوريوس وهم طلعت من الأوائل الحمدلله. بعد التخرج اتقدملي شخص متفهم و واعي وكلش طيب عوضني خير عن كل المعاناة و صار عدنا ولد هسه. بعدها فكرت افتح مشروع مدرسة أهلية بتشجيع ومساندة امي وأخويه وزوجي فتحتها.

  #بقلم_متابعة يقولون بأني نرجسية لا أرى من حولي أحداً ، لا يعجبني شيء، متطلبات...

رسالتي لكل بنية "كافحي وحاربي رغم كل المعوقات والضغوطات وحققي الي تتمني، شكد تمرين بمعاناة كوني اقوى وانجحي".

تعليق : رغم انو #العنف_ضعف وأثر بحياة سرى هواية بس بقوتها وسند امها الها گدرت تصير مثال للمرأة الناجحة وتستاهل نگولها انتي #رفعة_راس
#شرق_العراق
#حقوق_المرأة_العراقية
#رؤى

From a victim of minor marriage to a successful woman's story..

I'm secret from Diyala, my story started from the separation of my mother and father, I lived under the control of the stepmother and her laws, the first of which is forbidden to see my mother, and the second to the third middle grade and we came home.
I'm good and I'm off school, I mean death to me.
But they promised me, the days passed and decided to marry me on the pretext of what the structure is at home first and then her fate is to marry despite being 15 or 16 years young.
I got married and heap problems, fight and beaten, I decided to go to my mother's house and think about my future, I came out pregnant and I had a structure, but this thing didn't stop me from going back to complete my studies by encouraging my mother, I gave sixth outdoor literature, and I succeeded and my mother kept encouraging me I entered an institute and came out of the first and saw my ambition bigger and completed a bachelor and they came out of the first, thank God. After graduation, I am an understanding and conscious person and a very good person who compensated me for all suffering and we are now born. Then I thought to open a community school project with encouragement and support for my mother, brother, and husband I opened it.

  النسوية | #متحف_العضو_التناسلي_الأنثوي_في_لندن داخل الأزقة المتعرجة ل

My message to every structure ′′ fight and fight despite all the obstacles and stresses and achieve what you wish for, I will experience the suffering of being stronger and succeed ".

Comment: Even though #violence _ is weak and impacted on a secret life as a hobby, but with her strength and support for her mother, she becomes an example of a successful woman and deserves to be her #high _ head
#شرق_العراق
#حقوق_المرأة_العراقية
#رؤى

Translated

  النسوية | #هل_العاطفة_للنساء_والجنس_للرجال؟ "المرأة كائن عاطفي!&


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق