مفكرون

حافظ مطير | تخيلوا إن الكاهن الدجال المعروف ب #محمد_الوزير_الوقشي الذي ي

تخيلوا إن الكاهن الدجال المعروف ب #محمد_الوزير_الوقشي الذي ينتمي إلى قرية ماسك جنوب صنعاء لا زال يشكل حلقة الوصل مع نسيبه حسن الوقشي مدير جمارك الحوثيين وكذلك المشرفين الحوثيين هاشم الوقشي وعبدالله الوقشي الذي منحهم الدجال الكاهن محمد الوزيرالوقشي حصانة التنقل ما بين صنعاء ومأرب دون ان يعترضهم أحد.
والأن يظهر الدجال الكاهن محمد الوزير بثوب الواعض مدافعا عن جده الكاهن المجرم يحيى ابن الحسين الرسي واصفاً اياه بالعالم المجتهد التقي في حين كان اول لص ومتسلبط وناهب اراضي فكان اول من بسط على جبال الرس هو ووالده حتى استحوذ عليها واضافها الى املاكه بعد وفاة والده.
اليوم في الوقت الذي افاق الشعب من الغيبوبة التي وضعه الرسي فيها يظهر الدجال محمد الوزير الوقشي محاولا تخدير اليمنيين وتزييف وعيهم بإسم الدين والإجتهاد والسنة فيما يعمل لصالح المشروع الكهنوتي للحفاظ على الابهة والقداسة لاجداده والذي يستمد قداسته منهم.

  أحمد علام الخولي | ليس مطلوبا من الدولة ودستورها وقوانينها وجيشها الدفاع عن الأديان والمعتقدات

حافظ مطير

كاتب وباحث وناشط سياسي يمني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق