مفكرون

أحمد علام الخولي | ليس مطلوبا من الدولة ودستورها وقوانينها وجيشها الدفاع عن الأديان والمعتقدات

ليس مطلوبا من الدولة ودستورها وقوانينها وجيشها الدفاع عن الأديان والمعتقدات أياكانت – بل الدفاع عن المجتمع والدفاع عن الإنسان قبل الإسلام وقبل المسيحية وقبل القومية وقبل كل شعار ومذهب وقبل كل شيخ – فالمواطن هو أساس بناء الدولة ويجب أن تسعى الدولة ودستورها لحمايته – وقمة السلبية إنزلاق مسلسل الإختيار من خانة مواجهة فكر بفكر لخانة الدفاع عن الجيش غير المبررة شكلا ولا مضمونا

Ahmed Allaam Elkholy

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى