حقوق المراءة

حقوق المراة العراقية | #رنين_تبوني تعشق العبودية!!


#رنين_تبوني تعشق العبودية!!

أنا أجد متعة أكبر بالقراءة للكاتبات في الوطن العربي و العراقيات بصورة خاصة أجد في كتاباتهم تفاصيل كثيرة عن حياتي او روايات تربطنا بماضي رحل و لن يعود ..
أعشق حروف نازك الملائكة و لوحات ليلى العطار و تصاميم زها حديد ..
و لكن في وقتنا المعاصر بدأت المسميات تختلف و تتلون كيف للمتابع و الإعلامي و الصحافة و التلفزيون أن تسمي شخصية مثل رنين تبوني بالشاعرة ؟؟؟
كيف لها أن تكون شاعرة و نازك الملائكة شاعرة ؟
متى ستتوقف رنين تبوني و غيرها من شاعرات ( تالي وكت) بالكف عن حشو أدمغة المراهقات بهذا الكم الهائل من الهراء؟؟!
أني اصيرلك ترجية و اني أحب العبودية و القصائد المليانة ( ية )بلا وزن و لا قافية و لا قضية فتبدأ القصيدة و تنتهي و أنا كالأمية لا أعلم ما قرأت و ما سمعت و لم يزيدني الا جاهلية؟
ان وضعت (يه) في نهاية كل جملة هل يجعلني هذا شاعرة رومانسية ؟؟!
#عزيزتي رنين تبوني انتي شاعرة تجارية شبيه جدا بالمسرح التجاري و الأغاني السطحية مجرد ضوضاء لا أكثر و لا أقل ..
أستمتعي بعبوديتك عزيزتي فأنا أمرأة تعشق الحرية.

#ية
#مهاأحمد
#الشعرالتجاري
#منظمة
حقوقالمرأةالعراقية




مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى