كتّاب

وليد الجمر | منذ بدأت المأساة والحرب في اليمن تصدرت بلادنا المرتبة الاولى في الكارثية


منذ بدأت المأساة والحرب في اليمن تصدرت بلادنا المرتبة الاولى في الكارثية المأساوية الانسانية في العالم ، صعد الكثير من تجار الحروب و تحولوا الى حيتان و وحوش لا ترحم تنهش في قوت و دماء الشعب و تسعى بكل الوسائل في استمرار و بقاء الحرب بينما خرج من رحم المعاناة و الإحساس بالمسؤولية الكثير من رجال الخير و الاعمال الانسانية التي عجزت الدولة بكل مقدراتها و أدواتها و نفوذها ان تفعل جزء يسير من ما عمله هؤلاء الرجال البسطاء وهم كثير و تعرفونهم على وسائل التواصل الاجتماعي

  أحمد عرفات | - الإجبار لا يصنع الحُب والسلام :...

اليوم سأتحدث عن ابرزهم و أكثرهم تنظيماً و شفافية في عمله الاخ الحبيب جلال الصياد والذي لم يدع مجال للشك و التشكيك او التخوين من كل انسان عرفه او تواصل معه او عمل خيراً عن طريقه و بواسطته على مدى سنوات حرصا منه و التزاماً و أمانةً

جلال الصياد رجل ضابط عسكري تعلم و تتلمذ و تدرب على الالتزام و الانضباط وهذا ما جعله يترجم أعماله الخيرية و طريقة عمله و إدارة فريقه بشكل انضباطي اقرب للعسكرية فجعل من بيئة عمله الخيري معسكر و جنود ومكتب يسجل و يوثق كل شاردة و واردة وكل وارد مادي يوثقه بالصورة و البيانات بالاسم و التاريخ و الأرقام الحسابية بدقة متناهية حتى اننا لم نسمع يوماً احدهم يقول انا أعطيت جلال كذا وكذا ولم تذهب الى مستحقيها

  مروان الغفوري | قبل وقت قصير ذهب ٦١ شخصا للصلاة في كنيسة بواشنطن. أخذوا

كل يوم مشاريع سقيا مياه
كل جمعة توزيع دجاج لعشرات الأسر
كل أسبوع لا يخلوا من علاج حالات مرضية
كل شهر عشرات الكفالات للأيتام
كل شهر عشرات الكفالات للأرامل
عشرات الحالات من علاج الشفاة الارنبية بالتنسيق مع دكتور الخير و طبيب الرحمة الدكتور ‎د.محمد الشرجبي
سلال غذائية
توزيع تمور رمضان
توزيع كسوة العيد
مبالغ كمساعدات مالية لحالات جداً خاصة ومحتاجه

  خالد الرويشان | العراق اليوم واليمن غدًا ثورة ضد الطائفية والفساد والتقاسم لم يتخيل أحد أن ينف...

وكل هذا موثق بالصوت والصورة و الوثائق و المستندات على مدار اليوم و الساعة مباشرة من موقع الحالات ، يعمل مع فريقه كخلية نحل لا تكل ولا تمل
ادعوا كل رجال الخير و المقتدرين التواصل معه والدال على الخير كفاعله .






وليد الجمر | ناشط مجتمعي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق