سياسيون

عباس النوري | أفكار مبعثرة (32)

????????أفكار مبعثرة (32)????????
حادثة متخيلة ( عالحدود)…
وقف الرجل الوقور أمام ضابط الهجرة والجوازات مقدماً طلب الدخول الى سوريا بشكل نظامي ودون أي مخالفة:
الضابط :الأوراق نظامية يا سيدي لكنك تطلب فيزا وإقامة وترغب بطلب الجنسية السورية .. أليس كذلك ؟؟
الوقور : نعم تماماً هذا هو طلبي بالضبط
الضابط : لكن ذلك يتطلب تقديم إستمارة معلومات مفصلة وضرورية وقد تخضع لإمتحان وتحقيق تضطر معه للكشف عن كل معلومات شخصية مهما كانت .. فهل انت جاهز لذلك ؟؟
????الوقور : حتماً وستجد في مقدمة الطلب كشفاً كاملاً لكافة المعلومات التي يتطلبها أمر الإقامة والجنسية معاً .. ولا أعتقد بوجود أي نقص في الأوراق ..
(يفتح الوقور الأوراق)..
????إنظر مثلاً يا سيدي
????هذه ورقة سجل عدلي تثبت أني نظيف من أي إرتكاب أو مخالفة لأي قانون في العالم حتى لقانون السير على الأرصفة وحفظ نظافة الشوارع والطرق العامة والفرعية وحتى الأزقة ..
????وهذه ورقة أخرى تثبت أني كنت حسن السيرة والسلوك في كل المهن والأعمال التي إشتغلت بها .. وكنت أميناً على المال العام وحريصاً على دفع الضرائب بإنتظام لأني أؤمن بأن ضريبتي تعود علي وعلى مجتمعي بالنفع والخير والدولة تقدم لي من خلالها كل الخدمات التي تفيدني وتفيد المجتمع عموماً..
????وهذه أيضاً ورقة مصدقة أصولاً تفيد بكوني كنت حريصاً ولازلت مستمراً في ذلك الحرص على إحترام كل من بخالفني الرأي بل وأتمتع بالقدرة الكافية على الإستماع لكل رأي مخالف فليس للحياة زاوية واحدة يمكن لها أن تحتكر الحقيقة ..
????وهذه ورقة أخرى تثبت بأني أتعهد بإلتزام الإحترام الكامل لكافة قوانين وأنظمة الجمهورية العربية السورية التي تجري على كافة المواطنين السوريين
????وهذه ورقة تؤكد لكم بأني سأحرص على العمل والعيش وفقاً للنظام الإجتماعي والأخلاقي والضريبي ودون أي إرتكاب لمخالفة أو إزعاج لجار ٍ يسكن قربي أو لصاحب عمل ينافسني في سوق العمل
????وهذه ورقة إضافية تشرح قدرتي على التكيف والإلتزام بتقديم كل ما يتوجب عليي من تضحيات في سبيل عزة وطني الجديد وإستقلاله ومنعته وتطوره وازدهاره وقوته ..وبأسه..(..)
????وهذه شهادة بأني لم أعرف الكذب
????وهذه بأني لم أختلس
????وهذه بأني لم أكن فاسداً يوماً
????وهذه بأني لم أضرب بسمعة أحد
????ولم أشكك بأحد..
????وهذه دراسة وشهادة بقدرتي على الصمود أمام كافة التحديات ومن أي نوع كانت..
(ثم فتح الرجل الوقور ملفاً آخر ليكشف عن أوراقه الجديدة الإضافية
فما كان من ضابط الهجرة إلا أن أغلق الملفات بضربة واحدة وهو يزمجر في وجهه :
من أي كوكب أنت ؟؟
ما إسمك ؟؟
قال الوقور بمنتهى الاحترام والأدب :
????إسمي مكتوب على رأس كل صفحة
ألم تتفضل بقراءته يا سيدي ؟؟
(حدق الضابط في رأس الصفحات أمامه وإزدادت عيناه جحوظاً وهو يتمتم) :
أنت أ. أ أيو و و. و أيوب شخصياً؟؟؟؟؟؟
????????الوقور : نعم أنا هو أيوب
الضابط : أعتذر منك ياسيدي لم يعد في بلدي مكاناً للصابرين التقليديين فنحن قد تجاوزنا قدرة أمثالك على الصبر
ملاحظة أخيرة ..:
حمل الوقور أوراقه ونثرها في هواء الحدود ولازالت هناك تنتظر من يجمع بعضها
✍????عباس النوري

  انتصار السيسي | فى اليوم العالمى لكبار السن، علينا أن نشيد بفضل آبائنا وأمهاتنا وكل الأجيال السا...


مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق