حقوق المراءة

مناصرة حقوق المراءة في الاردن | تخيلي أن تشاء العادات والتقاليد وإرادة أهلك أن تتزوجي بعمر

وبعمر صغير تصبحي زوجه بالرغم عنكِ لزوج صاحب أسبقيات
وتُصبحي مجبرة على النوم والعيش مع شخص هو مشروع مجرم
وبعمر صغير تصبحين أم لثلاثة أطفال
وبعمر صغير تموتين بأبشع طريقة يتخيلها عقل
هديل فتاة أردنية واقعها وحياتها كانت عبارة عن هذا الخيال
هديل ولدت وتزوجت وأنجبت وتعذبت وماتت وهي لم تتجاوز ال28 من عمرها
هديل قبل أيام اجتمع وحش وأمه وأخته في سهرة تعذيب لها
فُتح رأسها ب"ماسورة" وكُسرت أسنانها وضربت كما لم يضرب أحد (باعتراف الزوج الموقوف الآن)
ثم وجدت في اليوم التالي مُلقاة على الشارع
الخبر الذي انتشر تحدث عن حادثة انتحار لفتاة أردنية في مدينة الزرقاء
انتحار!!
صبية في ريعان شبابها تُعذّب وتلقى من الشرفة
يقال عنها انتحرت
خسرت هديل حياتها وخسر ثلاثة أطفال امهم
لا لشيء ولا لذنب إلا عُقد وأمراض نفسية ومجتمعية
هديل لم تنتحر هديل قُتلت هديل ضحية
هديل ليست الأولى ولن تكون الأخيرة
هديل هي ثالث فتاة تفقد حياتها نتيجة إجرام الأهل هذا العام الذي لم يكمل شهره الأول
بمعنى أن قطار العنف الأسري وعنف الأزواج لن يتوقف ومن الممكن أن تكون ضحيته أي أنثى تعيش في هذا المجتمع الذي لا يحرك ساكن إزاء هذا النوع من الجرائم
هذا المكان رسيما هو ليس مكان آمن لأي إنسان شاء القدر أن يولد أنثى
كل فتاة الآن حياتها في خطر وعلى كل فتاة الدفاع عن نفسها
انتي مش رخيصة وحياتك مش لعبة.. دافعي عن نفسِك

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تنبيه: elojob

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى