كتّاب

أحمد عرفات | – كفاية تنمر :…


– دي السيدة الجميلة "زلابية". كانت من كام يوم في الخطوبة الخاصة بها من فترة قصيرة. فعملت ميك آب على قد حالتها المادية. (الصورة على الشمال).ونزلت الصور. فدخل عليها ناس كثير وفضلوا (يتنمروا) على شكلها. بلا أخلاق وإنسانية فخطيبها سابها بسبب تعليقات الناس بعد أسبوعين .

  • طبعاً هي هي نفس القمر دي. بس بعد ما في مجموعة بنات "ميكب آرتيست". اتفقوا يعملوا لها (ميكب). من جديد عشان يفرحوها بعد ما راحو. لقوا زلابية عايشة في مكان على قدها. اتفقوا يجمعوا لها فلوس عشان تسكن في شقة حلوة. وعملوا لها الميكب آب ده. عشان يسعدوها (الصورة على اليمين).

  • مفيش أحقر واسوء من حد يتنمر على شكل حد. كنوع من (السخرية والدم الخفيف). ومفيش أحقر إن اللي كان خطيبها يتخلى عنها عشان (شكلها وتعليقات الناس). ومحدش عارف إن جمال الإنسان مش في "الشكل". بل في "القلب". وإن الله لا يسامح المتنمرين وأصحاب القلوب السيئة والوضيعة. وإن كل شخص متنمر (غير سوي).

  • كل اللي كسروا قلب زلابية. أشخاص. لا عندهم إنسانية ولا أي رحمة في قلوبهم. أشخاص مقرفين. الإنسان السوي يكره التعامل والتحدث معاهم. زلابية جميلة. ولأن معايير الجمال لأي شخص واعي وناضج. بتبص للروح والقلب. نظرة واحدة لها وهنعرف أقد إيه هي صادقة وتستحق كل الحب .

– ليكي مني ومن كل حُر الدعم الكامل يا زلابية . ♥️????


أحمد عرفات | كاتب علماني

احمد عرفات

- شاب علماني ، وأرى وأملك أيمان تام أن الأمم لا تتحرر ولا تتنور إلا بالثورة الفكرية .. فلنعمل جميعاً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى