مفكرون

اسماعيل محمد | بحيري والأزهر وأكذوبة الإصلاح الديني مع عبد العزيز القناعي – برنامج البط الأسود ٢٢٤

اللقاء الثامن الذي يجمعنا مع الكاتب الصحفي الكويتي عبد العزيز القناعي وقد سبق وناقشنا معه مجموعة هامة جدا من المواضيع مثل “العلمانية” و “أوضاع المراة العربية” و “وعي المجتمعات العربية” و “حقوق الإنسان في العالم العربي” وغيرها من الموضوعات، يمكنكم مشاهدة كل الحلقات السابقة عبر هذا الرابط : https://goo.gl/R3wpFe ، في هذه الحلقة والتي ستذاع مباشرة يوم الأحد الموافق ٢٨ فبراير في تمام الساعة ٤ مساء بتوقيت القاهرة ، ٢ بتوقيت جرينتش سنناقش مجموعة موضوعات نجملها في الآتي :
– هل نحن بحاجة إلى قدسية الدين ام قدسية الإنسان..؟ 
– على ماذا يستند قانون ازدراء الأديان في مجتمعاتنا العربية..؟ 
– المثقف العربي في مواجهة قانون ازدراء الأديان 

– قانون ازدراء الأديان كأحد أنواع الإستبداد السياسي 

 برنامج البط الأسود هو برنامج حواري على اليوتيوب بدأ منذ عام 2013 بإمكانيات بسيطة جدا ومحدودة من أجل إعطاء الفرصة للادينيين والملحدين في مصر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لإبداء آرائهم والتعبير عن أفكارهم بحرية تامة دون خوف أو تضييق ونجح حتى الآن مؤسسة إسماعيل محمد في تسجيل أكثر من ٢٢٠ حلقة. البرنامج له شعبية متواضعة وكتبت عنه مجموعة من الصحف ووكالات الأنباء العالمية مثل CNN , BBC و VOA والأسوشيتد بريس والديلي بيست الأمريكية وغيرها من البوابات الإخبارية العالمية، ويشجع البرنامج بضيوفه أن تتحول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدول ومجتمعات علمانية.

اشترك في قناة البرنامج على اليوتيوب : http://goo.gl/AyT80r
حساب البرنامج على جوجل بلس : https://goo.gl/jyILOr
حساب البرنامج على تويتر : https://goo.gl/O8xAKb

صفحة البرنامج على فيسبوك : https://goo.gl/EIGZt9

حسابات مُقدم البرنامج على مواقع التواصل الاجتماعية
فيسبوك : https://goo.gl/4vXy7C
تويتر : https://goo.gl/Jn4tmK
جوجل بلس : https://goo.gl/eJkzKE

يوتيوب : https://goo.gl/nB0HA8

للتواصل مع الأستاذ القناعي 
حساب فيسبوك : https://goo.gl/orXjRA
تويتر : https://goo.gl/y7O2TM
مقالاته في موقع الحوار المتمدن : http://goo.gl/O0Wpy4
مقابلته في مجلة الملحدين العرب العدد رقم ٣٧ : http://goo.gl/cWrBAp
البريد الإلكتروني : [email protected]
مقال له بعنوان “اسلام البحيري والأزهر وأكذوبة الإصلاح الديني” : http://goo.gl/9EUKzZ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى