كتّاب

امين تاكي | بعد كل ماحصل في يمننا من إبداع في القتل والذبح والإغتصاب

امين تاكي:

بعد كل ماحصل في يمننا من إبداع في القتل والذبح والإغتصاب والوحشية من كل فئآت الشعب بدون استثناء
جرائم لم نكن نعرفها من قبل في مجتمعنا اليمني عبر التاريخ

اصبح علينا ان نعترف بأن هذه الوحشية هي نتيجة العفن الذي يسكن في عقولنا منذ سنوات. الآباء والاجداد عليهم ان يخجلوا من تربيتهم الفاشلة ونصائحهم التي صنعت هذا الجيل من الوحوش
ولكي لاتخرج المزيد من النصائح التافهة المدمرة
عليهم ان يغلقوا افواههم الى الأبد

والّذين دمروا بلادنا وقتلوا واغتصبوا بدون رحمة
عليهم ان يدفعوا ثمن حماقاتهم او يرجعوا الى صوابهم ويتركوا مواليهم واسيادهم ويجعلوا الاخرين يعمروا ماتم تدميره بسببهم

المستقبل في الاطفال
وبعيداً عن افكار الاجداد ومن يسمون انفسهم كبار القوم او اسياد ، فكل من ينصح الاطفال بالتمسك بالموروث الديني والقبلي إبصقوا في وجهه
لانهم مجموعة من الفاشلين ، وعقولهم تعفنت بالعادات والتقاليد والأفكار الثابتة


امين تاكي | ناشط حقوقي

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. تنبيه: breitling replica bentley gt ice
  2. تنبيه: cvv non info

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى