حقوق المراءة

نجوى احمد تعيش نجوى احمد الرعيني في Serdang, Malaysia . نجوى لديها تاريخ وظ…


نجوى احمد
تعيش نجوى احمد الرعيني في Serdang, Malaysia . نجوى لديها تاريخ وظيفي كبير باليمن ولكن بسبب الحرب انتقلت إلى ماليزيا. تقول نجوى عن تجربة الاغتراب: " تنقلت في عدة وظائف في ماليزيا بين سكرتيرة ومدربة تنمية بشرية، تسويق لشركات استضافة فندقية صينية، معلمة لغة انجليزية ومواد أخرى، مسؤولة حضانة، قائمة بأعمال مدير مدرسة خاصة ماليزية، أعمال حرة مثل الترجمة الفورية لليمنيات والعربيات في الجهات العامة والحكومية .. واخيرا انشأت (رحلات الاحمد) وهي بذرة لتكوين مؤسسة او شركة سياحية بشكل عام. رحلاتي موجهة لكل النساء دون استثناء يمنيات عربيات اجنبيات وحتى ماليزيات وهي الاولى من هذه الناحية حيث أني اقوم بالقيادة بنفسي وكذلك الارشاد السياحي في المناطق المختلفة في ماليزيا، وتتميز الرحلات النسائية بالخصوصية والراحة وتتضمن المغامرة والسباحة والتسلق والشواء وغيرها". نجوى تروج لعملها من خلال WhatsApp و Facebook ومؤخرا طورت صفحة خاصة برحلات الأحمد.

الصعوبات التي تواجهها نجوى تكمن في عملية الترويج لرحلاتها والوصول لأكبر شريحة من النساء والاهم أيضا صعوبة الحصول على سيارة كبيرة شخصية. تقول نجوى " يتم عادة استئجار سيارة حسب عدد المشاركات وهذه احيانا تشكل خسارة لكن لن اتوقف وسوف استمر رغم ذلك ".
تنصح نجوى النساء بقولها "ليس النجاح فقط بالعائد المادي، النجاح هو باحترام الاخرين لمهنتك لأنك تؤدينها بالشكل الصحيح، بأمانة، بتفاني. ولأنك تمثلين بلدك اليمن فعليك ان تكوني دائما في قمة الاخلاق والشرف وتتذكري دائما المقولة (ليس نيل المطالب بالتمني .. ولكن تؤخذ الدنيا غلابا)". تتمني نجوى شراء سيارة كبيرة وان تتوسع اعمالها وتصبح شركة رسمية معترف فيها.
صفحتها على الفيسبوك:
https://www.facebook.com/%D8%B1%D8%AD%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AD%D9%85%D8%AF-Al-Ahmad-Tours-109871137031882/


على السوشل ميديا
[elementor-template id=”674″]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى