حقوق المراءة

ماهو #التعزيز_المتقطع هل انت مع نرجسي? دارين حليمة Dareen Halimah هل انت في ع…


ماهو #التعزيز_المتقطع
هل انت مع نرجسي?

دارين حليمة Dareen Halimah
هل انت في علاقة تشعرك أنك محتارة او محتار. تارة جيدة تارة سلبية. لا تستطيعين وضع حد لها أو الخروج منها لأنك خائف أو خائفة من ان تكوني مخطئة في الحكم. وتشككين في قرارك.

هناك أداة عاطفية شديدة الفعالية تدعى التعزيز المتقطع، وهو نمط سلوك يتم استخدامه بشكل واعي ومقصود. فيه تلاعب نفسي عاطفي كبير يبقي أي شخص غير قادر على الخروج من العلاقة او حتى الشعور بالعدل والراحة والأمان و تبقي الضحية محتارة في أمرها. يتم استخدامه في عدة انواع من العلاقات وليس فقط علاقات الحب. علاقة الام ببنتها او الاب بأطفاله او ابنائه.

التعزيز المتقطع هو عندما يكون شخص في علاقة ما يضع قوانينها وقواعد معينة تناسب مصلحته هو. ويكون له السيطرة الأكبر والاقوى في العلاقة. يعطي جوائز مادية أو معنوية نفسية اجتماعية او حتى جنسية بين الحين والآخر لكن يبقي الضحية في حيرة وتشتت، بحيث تتغاضى عن الاساءات بحجة فعل واحد ايجابي صغير.

انه بالظبط كمن يجرك تحت الماء وأنت تقطعين أنفاسك لكي لاتغرقي وعندما يرى انك على وشك الاختناق يصعد بك للسطح لتنفس بعض الأكسجين. ويريد تقديرا لهذا الفعل ويعتبره عملا هاما واستثمار لانجاح العلاقة يجب ان يلقى التقدير والامتنان.

التعزيز المتقطع يعمل على توقيد المحاولات للحصول على المكافئة الموعودة، مما يبقي الشخص معلقاً بالشريك المسيء وبالعلاقة بشكل ميؤوس.

يجعلك تشعرين برغبة في فعل المزيد والمزيد للحصول على اهتمام او حب او مكافأة معينة نفسية أو معنوية. الشخص الذي يمارس التعزيز المتقطع واعي لاحتياجاتك ويفهم رغباتك. نقاط ضعفك اهم تفاصيلك يدرسك دراسة عميقة ولا يخبرك. يراقبك ويحللك طوال الوقت.

لكن يفضل ان يبقيك في صراع دائم للحصول على المكافأة، ظنا منه أن هذا سبقيك معلقة أو ستغرقين في حبه اكثر. أو الأسوأ يبقي نفسه سلطان عليك.

خُذي مثلاً الأب أو الأم التي تقول "كلا" لطفلها حوالي 90 بالمئة من المرات. ال10 بالمئة الباقية قد يوافق فيها الأهل ،مما يحث الطفل على البكاء والصراخ والغضب إلى أن يحصل على "نعم" ثانية.

ايضا الام التي تبتز ابتها في اعمال البيت طوال الوقت كلما طلبت منها ابنتها مبلغ من المال او السماح لها بالخروج مع الأصدقاء يجب أن تجعلها تغرق في تقديم الخدمات حتى توافق مرة واحدة على طلب من طلباتها.

أيضا الحيوانات تقع في فخ هذا النمط بحيث يتم تقديم المكافأة لها بعد عدة محاولات، حتى بعدما يسحب المدرب المكافئة، يستمر الحيوان بفعل مايطلبه المدرب سواءً حصل على المكافئة أم لا.

المقامرون أيضاً يعلمون أن التعزيز المتقطع العشوائي لمبالغ صغيرة سيبقيهم على ماكينات القمار لوقت أطول إلى أن تنتهي نقودهم كلها.

يمارس التعزيز المتقطع الشخص النرجسي . إنه لبقٌ جداً في إعطاء لمحة تقدير عندما يشعر بأنك على وشك الإنسحاب، ليبقيك مربوطةً بعلاقة تخدم مصالحه وحاجاته على حسابك.

سيكون الوضع سيئاً وسيئاً وسيئاً وسيئاً، ثم سيكون جيداً فجأة، وستخدعين بالظن أن الوضع سيكون جيداً من الآن وصاعداً، فتستمر العلاقة. وستظلين مترقبة للمزيد من المكافئات الضئيلة مع تحمل الوضع المسيء في أمل الحصول على لمحة صغيرة من السعادة قدر الإمكان.

وخاصة في مجتمعنا الشرقي. النرجسي كارثة. لأنه عدا عن انه لايحب الا نفسه ومشغول به. فقد تربى في بيئة أصلا تدعم سلطته على اخته امه ابنته زوجته. ثقافة اصلا تغزي الغرور الذكوري. وتنفخ في الذكر لتجعله مركز الكون. فيتربى يستحقر النساء عموما ويتسابق لتعهيرهن لاتفه الأسباب.

وحين يتزوج حتى من يظن انها فتاة عفيفة يبقى أسير اثبات الفحولية ولايفهم اي داعي لتطوير ذات الانثى خارج ذاته. ولايفهم ولايريد أن يفهم رغباتها احتياجاتها مشاعرها. لانه كما تم تلقينه يراها كما يجب ان يختار هو. سلطة مطلقة متأصلة لمحو كل هوية لها. وحين يصل مبتغاه ويحطمها وتذوب تماما في هويته وتنفذ وصاياه تصبح بنظره امرأة مملة وباردة.

إن وجدت نفسك عالقة في قبضة شخص نرجسي ستلاحظين الدائرة التالية:

تبدآن بالتعرف على بعضكم بشغف وانفتاح وتقبل منه لاي شيء فيك. النرجسي يغرقك بتعابير الحب والعشق. أنتِ جميلة، أنتِ مشعة وساحرة وخلابة والمرأة التي لطالما أرادها ولم يعلم بأنها موجودة. لقد انتهى بحثه عن المرأة المثالية. ستشعرين بالراحة والطمأنينة وستفتحين قلبك للعلاقة وتصدقين بأنه قد يكون الشخص المناسب لك.

بعدها وبدون تحذير، يقلب النرجسي الطاولة وتحديدا حين يشعر انه يخسر سيطرته المطلقة عليك. او ان لديك احلام او اهتمامات خارج دائرته، وفجأة تشعرين بأنكِ لستِ جيدة بما فيه الكفاية، الصفات التي جعلته يحبك هي الآن أسوأ كوابيسه. وهو بارع في استخدام نقاط ضعفك لتدميرك وكسر ثقتك بنفسك لتعودي اليه طالبة المساعدة.

جل ما يخشاه ان تكوني واثقة ذكية قوية ولو قليلا او حتى سعيدة بفنجان قهوة مع أمك بدونه. وتبدأ افكارك السلبية تتسرب لتفكيرك. لقد ملَّ مني، لم يعد مهتماً، يتحدث كثيرا عن فتيات أخريات وتبدأين بالبحث عن أخطائك وتتسائلين ما إن كان هنالك عيب فيكِ. ثم واخيرا تدركين انه مجرد تلاعب وتقررين الانسحاب وحين يشعر النرجسي انك فعلا مغادرة يعود برمي المكافئات لتغيري رأيك وتبقي. وهكذا دوامة مستمرة.

كلا، أنت لست السبب، أنت فقط عالقة في دائرةٍ نرجسية صعبة. الأسلوب النرجسي ينشر كره الذات وعدم الثقة بالنفس، ستشعرين وكأنك غير مهمة أو بلا قيمة.

معظمنا سيحاول الخروج عندما نشعر بهذا، عندها يقوم النرجسي بخدعته "التعزيز المتقطع" ليبقيكِ بشباكه عالقة مرة أخرى. إنه يقوم بذلك بحرص بالغ، في اللحظة الأخيرة، هو يعلم ماذا يفعل وأنتِ معتادةٌ على التقاط الأوقات الجيدة والسعيدة، وتجاهل السيئ منها. وفي هذه اللحظة ستظنين أن الحب أشّع نوره عليك مرة أخرى، وحلت السعادة على حياتكِ.

لن يدوم هذا طويلاً، معظمنا ينظر إلى هذه اللحظات النادرة السعيدة كأنها دليل على علاقة متبادلة ومحبة، وبأن السعادة مازالت ممكنة. واستثمار وقتكِ لهذه العلاقة مع الشخص النرجسي يجهزكِ لأن تتجاهلي كل ما يزعجك وتتعلقي بالأوقات القليلة جداً لكي لا تشعري بضياع الوقت الذي استثمرتيه مع هذا الشخص.

وهكذا نستمر مع هذا الشخص ونلاحق السعادة الزائفة التي يعرف النرجسي جيداً متى يعطيها وفي أي وقت وأي ساعة لكي نبقى معلقين طويلاً.

ما لانعرفه هو أن التعزيز المتقطع يصبح أقل وأقل مع الزمن، وتسيطر حالة التعاسة والمرض على العلاقة فترات أطول وأطول ولكنها لن تجعل الرحيل أسهل طالما يظل النرجسي عالماً متى يعطيك تقديراً ضئيلاً بأسلوبه وتعزيزه المتقطع. الطريقة الوحيدة للتحرر هي الانقطاع عن النرجسي بشكل كامل، مواجهته بالتعزيز المتقطع.

كشف الاعيبه. ايقافه حين يمارسها. مواجهته. ان تشيري لاخطائه. ان تتقبلي أخطائك. ان لاتسمحي بعقاب الذات الذي يريدك ان تشعريه. ان لا تعزلي نفسك عن الناس كماهو يريد. … ولكن الحل الانسب الابتعاد عن هذا النمط النفسي المستغل. هل تتمسكين بلحظات صغيرة من الغزل مقابل تعنيف واهمال وبرود وتكسير وتشكيك؟ اذا انت مع نرجسي او انت مع نرجسية.
#دارين_حسن_حليمة
#النسوية


على السوشل ميديا
[elementor-template id=”238″]

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. hello there and thank you for your information ?

    I’ve definitely picked up anything new from right here.
    I did however expertise several technical issues using this site, since
    I experienced to reload the website lots of times previous to I could get it to load properly.
    I had been wondering if your hosting is OK? Not that I am complaining, but slow loading
    instances times will very frequently affect your placement in google and could damage your high-quality score if advertising and marketing with Adwords.
    Anyway I’m adding this RSS to my email and can look out for much more of your respective intriguing content.
    Make sure you update this again soon.

    Visit my web page :: healthy food

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى