مفكرون

يا حراس الفضيلة الزائفة: لا تكسروا المراية :…


يا حراس الفضيلة الزائفة: لا تكسروا المراية :
لم اشاهد فيلم منى زكى الذى يثير ضجة وصراخ وعويل ورغد وزبد من اصحاب الفضيلة الزائفة اللى ب “يريلوا” على اى جزء من جسد المرأة ولاحظت من بين المتشنجين ناقد يقال انه مثلى شانن هجوم عنيف على الفيلم بدعوى الفضيلة..
لم اشاهد الفيلم لكنى اسمح لنفسى ان اعلق عليه لسببين: أولا: اعرف تماما اخلاقيات اصحاب الفضيلة الزائفة الذين يختارون دائما حل المزايدة واتهام الآخرين بالفسق والفجور والفحشاء وهم فى الحقيقة اكثر من يرتكب الأعمال الدنيئة و “يغطون” و” يطرمخون” و”يلوشون” على الحقيقة عندما يتعلق الامر بالمعنى الحقيقى للشرف والامانة,. يعنى الامانة فى التعامل وفى السلوك وفى الكلمة وفى تنفيذ الوعد.. هم يرتكبون او يسكتون على اوسخ الاعمال مثل زنا المحارم واغتصاب الفتيات والغلمان عنوة (وكثيرا من داخل العائلة) والسرقة والرشوة والكذب والزواج العرفى وحرمان المرأة من الميراث والتحرش بالنساء ومشاهدة افلام البورنو..
فكيف يغسلون ذنوبهم بعد ذلك: الحل هو ارتداء ثوب العفة والطهارة والتقى والورع والخشوع والسجود لابعاد الانظار عن اخلاقياتهم الشائنة.
ثانيا: اعلم ان الفيلم يكشف عيوب ومثالب موجودة فى المجتمع المصرى وفى كل مجتمع ( الاحصائيات الجادة تظهر ان نسبة المثليين فى كل المجتمعات ما بين 4 الى 5% من عدد السكان.. اكرر فى كل المجتمعات ولا يوجد تجمع بشرى بدون مثليين)
وهجوم اصحاب الفضيلة على الفيلم يذكرنى بامرأة فى غاية الجمال والفتنة بدأت التجاعيد تظهر على وجها مع تقدمها فى العمر فعندما نظرت الى المراية وشاهدت علامات الزمن على ملامحها غضبت غضبا شديدا.. فماذا فعلت؟ امسكت بالمراية وطرحتها على الارض بقوة فتحطمت المراية المسكينة التى كانت جريمتها هى انها “عكست” الحقيقة كما هى..
يااصحاب الفضيلة الزائفة لا تكسروا المراية لان الحقيقة ستظل كما هى.. واخلاقكم المنحطة لن تتطهر من خلال الصراخ والصياح وادعاء العفة والورع.

يمكنك دعم الموقع من هنا
مؤسسة ندى لحماية الفتيات

مقالات ذات صلة

‫41 تعليقات

  1. هناك فيلم الطريق المسدود إنتاج عام ١٩٥٨..كانت فايزة فاتن حمامة ذهبت للريف الصعيدى فى مصر تنشأ فايزة في كنف عائلة انتهجت مسلك منحرف، حيث اﻷم والشقيقتان يعملن في أعمال محرمة، ويحاولن جر شقيقتهن فايزة للسير في طريق الرذيلة، إلا أنها ترفض، وتصر أنها ستسلك مسارها بنفسها، وتدرس لكي تصبح مدرسة، وتقرر الانتقال إلى الريف للابتعاد عن أسرتها، لكنها تجد في الريف مفاسد من نوع أخر، وإغواءات تحاول أن تطولها.فتقابل حسنية المدرسة الشاذة ملك الجمل ..هذا الفيلم منذ أكثر من ٦٠عاما..
    ولم يثير أى جدل..
    أنه مجتمع متحول

  2. ✍’🖋️ ⛔ إن كان هذا هو التحضر ٠فأنا يشرفني أن أكون أول المتخلفين⛔. الفيلم الذي يستهترون به هو عباره عن تشخيص لمعاهدة سيداو بشكل درامي سينمائي واضح … الابنة تطلب من والدها ان يسمح لها ان تنام مع صديقها في منزله ومع عدم قدرة الاب الديمقراطي الرفض ويترك لها الخيار …. المرأه المصريه تقيم علاقه على الماسنجر بسبب عدم الالتقاء بينها وبين زوجها عندما يكتشف الزوج يغضب ثم يهدآ وكأن شيء لم يكون ….. الزوج الذي لعب الشخصيه اياد نصار يستقبل صور اباحيه ….. الصديق المثلي الذي يعلنها للجميع انا مثلي ويستقبل الجميع الخبر بشكل طبيعي وتحضنه نساء اصدقاءه …..كان باستطاعة المخرج ان يوحي ان هناك شخص يتصل بهم ولكنهم يرفضوه … الفلم عمق هذا الخط وركزه وجعل المتلقي يتعاطف مع المثلي ويحبه الزوج يكتشف ان زوجته تخونه مع صديقه لم يستطيع مواجهتها …. الغريب العجيب ان بعد كل هذا المصائب عاد الجميع الى منازلهم واستمروا في رذيلتهم وكان المطلوب ان تشعر بان ما حدث شيء عادي …. هذا العمل موجه للاسره العربيه والقادم اسوء إن لم يأخذ موقف حازم وحاسم ضد هذه الأعمال القذرة
    لمن لا يعلم ما هي اتفاقية سيداو
    ولمن لا يعلم خطورة هذه الاتفاقية
    ولمن لا يعلم كيف يريد الغرب تدمير الأسرة المسلمة .
    بعض الدول العربية بدأت بتنفيذ اتفاقية سيداو
    ‏وهي : القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة ،وأنه لا فرق بين الرجل والمرأة نهائيا
    اتفاقية سيداو تقول : الرجل يمكنه الزواج برجل مثله ، و المرأة يمكنها الزواج من امرأة مثلها
    ‏والقرآن يقول : { أتأتون الذكران من العالمين}.

    اتفاقية سيداو لا تجرم العلاقات الجنسية خارج اطار الزوجية لكلا الزوجين
    والقيام بعمليات جنسية شاذة عند الشواذ والمثليين وتحويل الجنس
    وعدم التعرض لاطفالنا ان اختاروا الشذوذ
    ‏والقرآن يقول : { ولا تقربوا الزنا انه كان فاحشة و ساء سبيلا}.
    ‏اتفاقية سيداو تقول : المرأة ترتبط بمن تشاء و تنفصل متى تشاء وتعاود الارتباط متى تشاء
    ‏والقرآن يقول: { محصنات غير مسافحات ولا متخذات أخدان}

    زوجه سيدنا لوط اتعذبت مع قوم لوط لانها كانت موافقه علي اللي بيعملوه بس
    لازم نفهم عيلنا دلوقت عن فيلم اصحاب ولا اعز والقضيه اللي لازم نيتفليكس تفرضها علينا . انتوا عارفين كام شاب بيتفرج وبياخد ثقافته من منصة نيتفليكس؟
    نقابة الممثلين هتفضلوا نايمين وسايبين لنا مني زكي وإيناس الدغيدي ومحمد رمضان وعمرو عبد الجليل وسميه الخشاب يقدموا لنا العهر واللواط والرذيلة بأستمرار الي أن تصبح شئ عادي ثم تستأنث ثم تستحب من قبل الشباب المغيب والاطفال الذين لايفارقون المنصات الاعلامية الموجه ك التيك توك و نيتفليكس ووتش؟؟ ولسه اللي الجاي إذا لم تتم السيطرة والمحاسبة لهؤلاء تلاميذ خالد يوسف ومن قبلة الأب الروحي يوسف شاهين٠
    من يدعي الأنفتاح
    ◾ديمقراطياً :
    كان على لوط -عليه السلام- قبول رذيلة قومه كونهم يشكلون غالبية المجتمع..
    ◾ليبرالياً:
    لايحق للوط -عليه السلام- أن ينهاهم عن رذيلتهم فهم أحرار في تصرفاتهم خاصة أنهم لم يؤذوا أحداً..
    ◾علمانياً :
    مادخل الدين في ممارسات جنسية تتم برضى الطرفين ؟
    ◾تنويرياً:
    قوم لوط مساكين معذورون كونهم يعانون من خللٍ جيني أجبرهم [طبعياً] على ممارسة الفاحشه ..!
    ◾الدولة المدنية:
    الشواذ فئة من الشعب يجب على الجميع احترامهم وإعطاؤهم حقوقهم لممارسة الرذيلة بل ويحق لهم تمثيل أنفسهم في البرلمان ..
    ◾في دين الإسلام :
    لوطا -عليه السلام- لم يكن قادراً على ردع قومه فأنكر رذيلتهم ونصحهم باللسان وكره بقلبه أفعالهم ثم غادرهم بأمر رباني بعد تكرار النصح والدعوة بلا جدوى..!
    ثم حلّت العقوبة الربانية في قوله تعالى:
    (فَلَمَّا جَآءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِّنْ سِجِّيلٍ مَّنْضُودٍ).
    إن الديمقراطية، والليبرالية، والعلمانية، والتنويريه والدولة المدنية كلها تنازع الإسلام في أصوله وفروعه وأخلاقه، وتعاملاته ، لايجمعهم به أي رباط، تماماً كالتناقض بين الكفروالإيمان..
    زوجة لوط عليه السلام لم تشترك معهم في الفاحشة ولكنها كانت مُنفتحه : تتقبل افعالهم ولا تُنكرها عليهم وتُقرهم فيما يفعلون فكان جزاؤها في قوله تعالى:
    (فأنجيناه وأهله إلا امرأتهُ كانت من الغابرين)درس قاسى لكل من ادعى المثالية والانفتاح في حدود الله
    {فذكر بالقرآن من يخاف وعيد }

  3. ايجى بست اللى سارق كل الافلام والمسلسلات وعنده افلام فيها مشاهد جنسيه صريحه واعلاناته كلها بورن مسح الفيلم
    فكرنى بالمقوله الخالده *اسامحك ازاى بعد ما نجستلى الكباريه*

  4. أتعجب من كلمة غزو ثقافي لمجتمعاتنا؟؟؟؟ دي مجتمعاتنا اوسخ مجتمعات في العالم واحط أخلاق في من كل مجتمعات العالم وأقل نسبة قراءة للكتب الثقافية والأدبية المجتمعات العربية وكل الأوبئة والكذب وعدم الأمانة والضمير مجتمعاتنا وأعلى ثاني دولة في التحرش الجنسي مجتمعنا المصري وأعلى دولة في مشاهدة الأفلام الإباحية عندنا.. يا ريتنا نتحلي حتى بادني اخلاقهم الذين نزايد عليهم

  5. مجتمعنا به نواقص ومشاكل كثيرة ويجب ان نطرح مشاكلنا على السطح لكن تبقى مشكلة هامة هى اسلوب الطرح وطريقته … المفروض ان اهم ما يميز الفن السينمائي هو الرمزية…

  6. I have not see the Film you are talking about , but I agree with every single word you have said about those people . It is the FACTS in the Egyptian society , I shall quote here from the Bible the famous saying , “Let any one of you who is without sin be the first to throw a stone at her.”

  7. هذا هو النقد الحقيقي البناء
    الذي يصدر أحكام على أشياء لم يشاهدها ولم يرى مواطن الحسن والقبح فيها.
    وليس الحكم لمجرد هواجس واتجاهات معينة .
    العلم يقول: الحكم على الشيء فرع عن تصوره.

  8. طيب انت لم ترى الفيلم وانتقدت منتقديه طيب شوفو وقول رايك بدل ما انت نازل هجوم عميانى على منتقديه الفيلم علشان يكون رايك ديمقراطى كما تدعى بلاش الرأي البطيخى العدوانى

  9. ومالفائدة من كشف المستور إلا اذا كانت الغاية منه جعله علنا ولو كانت الغاية منه النهي عن تلك المحضورات من نوع مشهد الكيلوت وابراز الواقي وتبرير موقف المثلي وشرب الخمر جماعيا وعائليا والاحتفال به والتفاخر على الطريقة الامريكية”cheers,” لكان الفلم عرض الحلول التي من شأنها أن تبين الطريق الصحيحة لأبنانئنا أما أن تفضح الواقع الذي يعيشه الكثيرون وتبينه علنا دون علاجه أو إدانته أوعرض حلول عملية له قد تؤدي الى تحرك الجهات الفاعلة لإصلاح ما فسد (كما كانت تفعل سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة في أعمالها)، فإن ذلك يعد تشجيعا على جعل تلك الأفعال علنية ومباحة وهو ما جعل المجتمع المصري أو العربي يثور خوفا على ابنائهم من تقليد ودون حياء ما شاهدوه خاصة وان الأدوار قدمها نجوم يشهد لهم ببراعة التمثيل ومحبوبون من الجمهور العريض.
    أما عن المدافعين عن الفيلم بدعوى حرية التعبير وابراز الواقع كما هو وكشف المستور والمسكوت عنه فلي سؤال وحيد : هل يجرؤ أحدهم خاصة من الرجال او حتى النساء ان يخرج على شاشات التلفريون وعلى مواقع التواصل الاجتماعي ويقول أنا اسمح لزوجتي او لابنتي أن تؤدي المشاهد التي تعرض بسببها الممثلون لتلك الموجة من السب والشتم وبشكل خاص المشاهد التي نالت بسببها الفنانة منى زكي النصيب الأكبر من الرفض والسب والشتم واؤكد لكم انه لن يقدم أي أحد من المدافعين عن الفلم وما ورد فيه من عبارات ومشاهد رفضها الجمهور ويقول علنا أنا يعجبني هذا الفلم واسمح لابنتي أو لزوجتي او حتى لأختي باداء تلك المشاهد وانا مبسوط كامل الانبساط.
    مجرد رأي.
    ملاحظة : تفرجت فقط في مشهدين وبمحض الصدفة مشهد منى زكي ومشهد الشرب.
    حيث تلقيت 2 من مجموعات تنقد الفلم وهي لا تتعدى الدقيقة.والباقي كله قراته على تعليقات الأخوات والاخوات المصريين.

  10. مشكلة الناس دي الحقيقية مع الفيلم مش في اللي بيعرضه (خيانات بتقترفها الزوجات، رجل له ميول مثلية، بنت مراهقة داخلة في علاقة كاملة) المشكلة ان الفيلم بيعرض الحاجات دي بدون ما يعرض معاها إدانة وعقاب ومصير مظلم .. يعني مادام مفيش عظة وعبرة يبقى فيه تحريض علي الفسق والفجور !!!
    تفكير سطحي ساذج …

  11. أنت لم تنتقد الفيلم لأنك لم تراه ولكنك انتقدت الذين ينتقدون الفيلم لأنهم رأوه ووصفتهم بأنهم أصحاب الفضيلة الزائفة!!!

    هل هذا منطق ؟

  12. تسلم و يسلم فُمك يا استاذى العزيز جداً❤️
    اخلاق مُدعى الفضيلة أنا حافظاها ، علشان انا عايشة مع الأشكال دى للأسف.. و بحاربهم و حفضل احاربهم لحد ما يبانوا على حقيقتهم.
    صباحك سُكر زيك كده❤️❤️❤️

  13. أنا لست مصريّة.. و شاهدت الفلم ..فعلا فيلم جريئ و يقدم نماذج موجودة في كل المجتمعات بغض النظر عن نسبة تواجدهم في المجتمعات العربية. وإستغربت من الضجّة التي أثيرت حوله و النقد الموجه للممثلة المصرية بالذات (أما الزوج الذي يخون لم ينتقده احد)..و تذكرت اني شاهدت منذ سنوات فيلما مصريا عن جيران يسكنون نفس العمارة و كل الزوجات و الازواج يخونون بعضهم البعض و يشربون الخمور بما فيهم نساء و رجال مسنّين (بصراحة فلم مقزز و صادم بالنسبة لي) و كان هذا الفيلم يعرض على شاشة التلفزيون

  14. بالرغم أن نسخة الفيلم الأساسي إيطالي .. وهذا النسخة العربية تدور احداثه في لبنان .. ويُعرض على منصة نتفيلكس .. والعجيبة أنه لم يعترض أحد أبدا ويهاجم الزوج الذي يخون زوجته .. واهتموا فقط بملابس منى زكي الداخلية والشخص المثلي

  15. اقسم بالله كنت بفطر مع بناتي النهارده وقولت نفس الكلام مع اني ما شوفتش الفيلم برضو….برافو عليك يا دكتور شريف👏🏻👏🏻👏🏻👏🏻👏🏻

  16. وهجوم اصحاب الفضيلة على الفيلم يذكرنى بامرأة فى غاية الجمال والفتنة بدأت التجاعيد تظهر على وجها مع تقدمها فى العمر فعندما نظرت الى المراية وشاهدت علامات الزمن على ملامحها غضبت غضبا شديدا.. فماذا فعلت؟ امسكت بالمراية وطرحتها على الارض بقوة فتحطمت المراية المسكينة التى كانت جريمتها هى انها “عكست” الحقيقة كما هى.. عجبني الجزء ده قوي قوي قوي

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى