ومرة أخرى يتهم المناوى البابا بالفتنة بكل إبتذال:…


ومرة أخرى يتهم المناوى البابا بالفتنة بكل إبتذال:
المناوى: ألا تعتقد أن الموقف المتشدد الذى أخذتموه فى هذا الوقت كان فيه شكل من أشكال الإجبار أو لى الذراع كما وصفه الرئيس السادات فى ذلك الوقت ؟
البابا: هو يقول لى ذراع؟ هل إذا إعتدى عليك إنسان وطالبته بإنصافك يعتبر لى ذراع؟
المناوى يدور مرة أخرى وبكل خبث يحاول إتهام البابا بالفتنة:
المناوى: هل تعتقد أنك فى بعض الأحيان متشدد فى ردود الفعل مثلا أنا أتصور الموقف الذى نعتبره البداية، بداية التغير هو موقفكم من أحداث الخانكة، ألا تعتقد أنه بموافقتكم على توجه حوالى 400 شخص منهم حوالى 100 قسيس وشماس إلى المكان للصلاة، ألا تعتقد أنه كان فيه شكل من أشكال التصعيد؟ وألا تعتقد أن هذا موقف متشدد إلى حدا ما ؟
البابا: أنا سوف أسألك سؤالا، فى هذا الوقت أى هيئة من الهيئات لو حرق لها مكان عبادة ألا تتضايق؟ هل المطلوب من الأقباط باستمرار أن يكونوا من النوع الذى لاتتأثر ولاتتحرك مشاعرهم إذا حرقت كنائسهم أو إذا قتل لهم كاهن مهما حدث؟

المناوى: ألا تعتقد أنه فى بعض الأحيان التقارير التى تجئ إليك لاتكون دائما دقيقة؟ وقد تكون متأثرة بانفعال الحدث، وبذلك تكون الصورة أكثر تهويلا من حجمها الطبيعى، وبالتالى يكون رد الفعل مبالغا فيه؟
شومان: من تانى الكائن دة بيقول للبابا إنهم ضحكوا عليك وماكنش فيه كنيسة اتحرقت، ولو راجل طلع لى الترخيص بتاعها، إنت بقى زعلان على حرق إيه؟
البابا: جميع الناس مسلمين ومسيحيين كلهم متفقين على أن مكان العبادة قد أحرق، ولكن الفارق أن البعض يقولون هذه جمعية والبعض الآخر يقول هذه كنيسة، والدكتور العطيفى يقول هذا مكان تقام فيه الشعائر الدينية كحل وسط، إلى أى مدى تطلب من الناس فى كل وقت تحرق أماكن عبادتهم تبقى أعصابهم فى ثلاجة؟ هم لايعتدون على أى أحد مجرد أنهم زاروا ورجعوا فهل الزيارة تعتبر إثارة والحريق لا يعتبر إثارة؟


يمكنك دعم الموقع من هنا
مؤسسة ندى لحماية الفتيات

التنمر بالمطلقات…

التنمر بالمطلقات #جريدة_الوطن #سحر_الجعارة هل كلمة «مطلقة» سُبّة يجب أن تُعاقب عليها المرأة بالتنمر والتمييز والوصم بالعار، وكأنها من ألقت اليمين (روحى وانتى طالق) أو