مفكرون

شاهدت بعد ظهر اليوم فيلم The Angel “الملاك” عن قصة اشرف…


شاهدت بعد ظهر اليوم فيلم The Angel “الملاك” عن قصة اشرف مروان.. وانا شخصيا مقتنع انه كان عميلا اسرائيليا قدم خدمات جليلة لاسرائيل وهذا بناء على قراءات طويلة فى الموضوع ومشاهدة عشرات البرامج الوثائقية الجادة عن حرب اكتوبر تؤكد بالادلة القطعية انه كان جاسوسا غير مزدوج. وقبل ان يتشنج البعض الذين لم يقرأوا ولم يشاهدوا برنامج وثائقى واحد اقول “ربما اكون مخطئا” .. المهم ان الفيلم يشرح كيف قدم اشرف مروان نفسه لسفارة اسرائيل فى لندن وكيف كانوا يتعاملون معه وكيف كانوا يغدقون عليه بالمال وكيف اخبرهم بقيام حرب اكتوبر.
ما اقنعنى انه كان عميلا لاسرائيل انه عندما غادر مصر نهائيا “فى حدود” ١٩٨١ كان مروان “مليونيرا” لكنه سرعان ما تحول فى سنوات قليلة الى “ملياردير” .. كيف؟؟؟ بفضل رجل اعمال انجليزى يدعى تاينى رولاند توفى فى نهاية التسعينات.. ورولاند هذا كان يهوديا صهيونيا اكثر من نتانياهو شخصيا.. وكان من اكبر ممولى دولة اسرائيل.. وهو لم يكن يقدم الخدمات .. خاصة لشخص عربى مثل مروان.. الا اذا كان واثقا تمام الثقفة ان هذا الشخص قدم خدمات جليلة لاسرائيل.. يعنى الموضوع مش هزار.. ولو ان اشرف مروان كان وطنيا وقد خدمات كبيرة لمصر كما قال مبارك لما كان تاينى رولاند ليفتح له “مغارة على بابا” فى اسواق التجارة والسلاح..
لا شك ان جهاز المخابرات المصرى زرع داخل اسرائيل عشرات من الجواسيس وضربهم ضربات موجعة.. وكشف عن العديد من الجواسيس اشهرههم هبة عبد الرحمن سليم وفاروق الفقى وعزام عزام.. فحرب المخابرات حرب خفية لا يعرف احد عنها شيئا الا بعد مرور سنوات عديدة.. واحيانا قد لا نعرف ابدا

يمكنك دعم الموقع من هنا
مؤسسة ندى لحماية الفتيات

مقالات ذات صلة

‫33 تعليقات

  1. يعنى شايف ان معقول واحد بذكاءاشرف مروان يكلم السفاره الأسرائيلى فى لندن ويقولهم “انا اشرف مروان وعاوز اقول معلومات مهمه للسفير الأسرائيل ” ده كلام حد يصدقه ؟؟؟؟!

  2. مساء الخير أستاذ شريف .. مع احترامي لقناعتك بإن السيد مروان كان جاسوسا لدولة إسرائيل، لكن هذه الموضوعات الشائكة لا تحتمل التوقع أو التخمين، فهو إما عميل لإسرائيل وإما عميل مزدوج استخدمته مصر لهدف مخابراتي لتشتيت انتباه جهاز المعلومات العسكري في تل أبيب أثناء مرحلة الاستعداد لتحرير شبه جزيرة سيناء أكتوبر 1973، وهذا الأمر لم تصدر فيه معلومة واضحة وقاطعة من جهاز المخابرات المصري، ولم يجسد في عمل فني كقصة رفعت الجمال، فضلا عن أن الأفلام الوثائقية ما هي إلا كأعمال فنية لها كاتب “ذو توجه بالضرورة” وسيناريو وهدف من صناعتها، أي أنها ليست مصدرا للمعلومات ولكنها سرد قد يصيب الحقيقة أو يجافيها.. وشكرًا

  3. عندما يُصرح رئيس البلاد مبارك (بصرف النظر عن من معه الآن أو ضده ) أن مروان كان وطنيا مخلصا فهذا بالتأكيد رأي أجهزة مخابراته … و لا أظن أن قراءاتنا مهما يصل مستواها و تعمقها يكون لها رأي مخالف للمسئول الأول عن أمن بلاده و خلفه جميع أجهزة أمنه السياسي …
    أحترامي

  4. طيب ليه ما نقلش انه اتقن طوره جدا الا ان ماحدش شك فيه ولو لحظة
    طيب لو كان عميل للموساد كانوا ع فوا موعد طلعة ٦ اكتوبر و عملوا حسابهم ان لا يعبر احد خط بارليف
    طبعا ما شوفتش الفيلم و لكن ان اسرائيل تعمل فيلم زى دا مما يدل على انهم بيدارو كسفتهم و من عاطتهم قلب الحقائق
    مجرد رائي متواضع

  5. من كان يملك سر ساعة الصفر فى حرب أكتوبر!!
    لو على أخبار مصر وسوريا ناويين على الحرب وموعدها فقد قام الملك حسين بالواجب أولاً بأول
    بالنسبه للسلاح وتجارته فهذه مسأله لعب فيها حسين سالم – أبو غزالة – مبارك ولزمن طويل

  6. كل من تابع تاريخ أشرف مروان يعرف أنه كان جاسوساً وأنا قرأت فى الصحافه العبريه الكثير عن هذا الموضوع خاصة حينما أعلن أحد المسئولين الاسرائيليين عن امتنانه لما قدمه مروان ووصفه بالصديق وتم الاعتراض من بعض الدوائر الأمنيه على اعتبار أن ذلك يضر باحتمالات اسرائيل تجنيد شخصيات عربيه مهمه ولها مكانه فى بلادها ..أما عن مبارك فلم يكن فى وضع يسمح له بقول غير ذلك خشية رد فعل اسرائيل وأمريكا

  7. يعنى شايف ان معقول واحد بذكاءاشرف مروان يكلم السفاره الأسرائيلى فى لندن ويقولهم “انا اشرف مروان وعاوز اقول معلومات مهمه للسفير الأسرائيل ” ده كلام حد يصدقه ؟…

  8. السادات برضة هوة مالة هوة انا لما ابقي جاسوسة وخاينة دة مالة ومال رئيس الجمهورية انا مع شريف بك واشرف مروان طيروا من بيتة وقتلوة لاتة خاين وجاسوس بسبب حقدة علي عبد الناصر وعامر اللي كاتو مش طايقينة اساسا لانة بتاع نسوان ووصوللي

  9. اشترت مصر ١٢٠٠ مضخة مياه من المانيا عن طريق دول اسيويه كي لا تشعر امريكا وتم هذا على مدى ٨ شهور … لماذا لم تشعر إسرائيل بذلك؟
    قامت الحرب يوم ٦ أكتوبر الساعة ١:٥٥ ظهرا بالظبط ولم تعلن إسرائيل حالة التعبئة العامه الا الساعه الرابعة والثلث!
    لا اعتقد ان كلام السيد Cherif Choubachy دقيقا!

  10. ثروة اشرف مروان تثير الشكوك خصوصا ان خرج من مصر وهو لا يمتلك ثروة كبيره بالاضافه الي تصريحات الاسرائيليين وامتنانهم لاخلاص اشرف مروان لدولة اسرائيل

  11. لو كان قدم لها تقارير عن حرب اكتوبر، كيف استطعنا الانتصار فيها؟ اعتقد اما انه كان جاسوس مزدوج او تم خداعه لينقل لاسرائيل معلومات خاطئة ما يعني ان هناك من كان يعلم انه جاسوس

  12. الحقيقة يا استاذ شريف بكل مرارة اعترف ان الرواية الإسرائيلية متماسكة فى ظل عدم وجود رواية مصرية
    لكن كل شيء وارد فى هذا العالم الغامض

  13. اتفق معك في إحساسي ان اشرف مروان لم يكن مخلصا تماما لمصر .. ولكن لابد انه قدم خدمات لانعرفها وتثار حول قصته الشبهات .. ربما كان مع مصر ثم انحاز بعد ذلك لإسرائيل !!.. قصته ستظل غامضة .. وما يثير الشكوك حوله هو الطريقة التي قتل بها

  14. واحد فى منصب هام مثلما كان اشرف مروان أيام السادات .. مش منطقى ابدا ان لا تتم متابعته داخل وخارج مصر ولو من باب الحمايه والحراسة له .
    شهادة عبد السلام المحجوب وهو من كان مكلفا بمتابعته تقطع كل شك في انه كان جاسوسا إسرائيليا.
    اقول ذلك رغم عدم تقبلى لاشرف مروان كشخص .

  15. تعاملنا مع أشرف مروان عندنا حاول أن يكون الرئيس الدائم للجالية المصرية في إنجلترا …:كان أنانيا…خادعا … كاذبا …. لا يوثق في كلامه المتذبذب البته …يكفي أن عبد الناصر كان لايثق في أبو أشرف الذي كان فاسدا … وحاول ناصر أن يثني إبنته عن التزوج من الإنتهازي أشرف مروان ولكنها قالت له ” بحبيه يا بابا ” …. .

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى