مفكرون

تابعت كافة وسائل الاعلام الفرنسية عن كثب عندما وقعت مذبحة…


تابعت كافة وسائل الاعلام الفرنسية عن كثب عندما وقعت مذبحة ارهابية راح ضحيتها ١٣٠ قتيل فى نوفمبر ٢٠١٥.. ونعلم كم ان دماء المواطن هامة فى هذه البلاد.. تابعت ردود افعال الموطنين سواء من الجرحى او اقارب القتلى اوالمواطنين العاديين.. ومعروف ان فرنسا مثلها مثل كل الدول الاوروبية ليس بها اعدام.. لم اسمع شخص واحد يطالب بتطبيق حكم الاعدام على الاراهابيين.. لم ار فى التلفزيون الفرنسى شخص واحد يرغد ويزبد ويسيل لعابه قائلا: “لا بد من ذبحهم وسحلهم”.. أو ” لا بد من الانتقام من الارهابيين شر انتقام وان تقتلهم الدولة دون محاكمة او بمحاكمة عسكرية وتنفذ الأحكام فورا دون رحمة او هوادة”… لم يحدث كل هذا.. كانت ردود الافعال: كيف حدثت تلك المجزرة؟؟ اين كانت قوات الشرطة؟؟ من هؤلاء الارهابيين؟؟ ماذا يريدون من فرنسا؟؟ كيف يمكن منعهم من ارتكاب جرائمهم قبل أن يشرعوا فى تنفيذها…
اما عندما فلا تجد الا المناداة بالذبح والقتل.. ولان الرئيس السيسى يفهم العقلية المصرية فقد اراد ارضاء تلك العقلية فقال اننا سوف نستخدم “القوة الغاشمة” وهو تعبير لا ينبغى ان يقال لان الدولة عاقلة على عكس الجماعات الارهابية الاقرب الى العصابات الاجرامية..
اعلم طبعا ان الغالبية الساحقة ستغضب من كلامى وكأنى ساذج ويقولون الجملة التافهة التى يقولها الكثيرون :” يعنى نعملهم ايه ؟ نطبطب عليهم؟”
عندى سؤال لكم؟ هل الارهاب فى فرنسا او المانيا او حتى امريكا اكثر من مصر؟؟ انهم لا يعدمون الارهابيين ولا يستخدمون العنف والسحل ولا يسيل لعابهم مطالبين بسفك دماء الارهابيين.. هناك فى اوروبا الآن نحو ٣٠ مليون مسلم.. فهل الارهاب اكثر عندنا أم فى الدول الاوروبية؟؟؟ ياناس شغلوا مخكم شوية وكفانا ثقافة الصحراء القائمة على قطع الرقاب واسالة الدماء لانها تأتى بنتيجة عكسية.. وقد جربتها الدول الاوروبية لمدة قرون حتى اكتشفت فشلها.. هناك الآن حالة من الغليان فى الشارع المصرى.. وهذا مفهوم وانا شخصيا فى حالة نفسية سيئة للغاية مما حدث فى سيناء.. لكن هل الحل فى مزيد من العنف وتغليظ الاحكام والاعدام والمحاكم العسكرية؟؟؟ كان غيركم اشطر ياباكوات

يمكنك دعم الموقع من هنا
مؤسسة ندى لحماية الفتيات

مقالات ذات صلة

‫12 تعليقات

  1. هل الحل هو التفاهم معهم هل الحل هو مصالحتهم هل الحل هو تنفيذ مطالبهم وتسليمهم مصر دوله دينيه هل الحل هو تركهم يقتلون المصريين مسلمين ومسيحيين براحتهم – سترد سيادتك التعليم والتغيير صح لكن الكارثه الان يجب مواجهتها وليس بعد عقود حني تتغير العقول – القران الذي يحتكموا اليه ينص علي ان القاتل يقتل فلماذا نسمح لهم بقتل ٣٠٠ منهم اليوم ولاتسمح بالقصاص منهم – دول اوروبا ألغت الإعدام ولكن بعض الولايات في امريكا لازالت واؤكد لك اذا استمر الاٍرهاب في فرنسا وغيرها مده أطول والقتل الجماعي سيطالب الشعب بالإعدام للقتله

  2. محاكمات سريعة و عادلة ثم اعدام مع اذاعة عملية اقتياد المحكوم عليه حتي باب غرقة تنفيذ الاعدام ..
    هذا رأيي …
    لكن الحل الجذري هو: العدل اساس الحكم و الأمان .
    و بدون العدالة الاجتماعية لا امان.. محاربة الفقر او الاستعداد لمحاربة الفقراء.

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى