مفكرون

اسامة عيسى | أعرف تماما كمية الانغلاق الفكري ورفض الآخر والعاطفة الساذجة في مجتمعنا، لكن

أعرف تماما كمية الانغلاق الفكري ورفض الآخر والعاطفة الساذجة في مجتمعنا، لكن للأسف دائما ما أتفاجأ فيها، بما يخص #يونس_قنديل وتلفيقه للحادثة التي حصلت معه، تعامل الكثير مع الموضوع كنصر للإـ///ــلام وغزوة أحد ولا عزاء للحاقدين، التعامل مع الموضوع على أساس فكري غباء منقطع النظير، الشخص الطبيعي سيتعاطف مع صور إنسان خطف وعذب لقمعه وارهابه بغض النظر عن فكره أو توجهه، والشخص الطبيعي أيضا ينكر ما فعله قنديل من موقف لا أخلاقي ولا مسؤول، لكن عندما أرى ازدواجية شباب الفكر الإخواني وأتباعهم المقيتة أتيقن من أننا…

اسامة عيسى | ناشط مجتمعي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى